متى ينتهي التعليم؟ بنهاية المدرسة الثانوية؟
عند انتهاء اللقب الأكاديمي؟ ربما لا ينتهي أبدا؟
ثورة التعليم الرقمي (الديجيتالي) – أفضل المساقات، للجميع، مجانا.

العالم الذي نعيش به اليوم هو عالم ديناميكي ومتغير، ويُلزم كل منا التعلم خلال كل حياته. الأخبار الجيدة هي أن التطورات التكنولوجية في وقتنا هذا، تمكننا من التعلم بكل وقت، بكل زمان وبالوتيرة المناسبة لنا.

قيادة المشروع الوطني "إسرائيل ديجيتالية" في الوزارة للمساواة الاجتماعية والمجلس الأعلى للتعليم العالي تعاونوا بينهم لمبادرة استراتيجية مشتركة من أجل تمكين كل شخص في إسرائيل بتعلم وتطوير مهاراته للتطور الأكاديمي، المهني والشخصي..

كامبوس IL، المشروع الوطني للتعليم الديجيتالي، يستند على المنصة المميزة من بيت edX التي تم تطويرها على يد جامعة Harvard و –MIT وتمكن الجماهير الواسعة من التطور والتقدم بشكل دائم في كل مسار حياتهم – ابتداءً من تلاميذ المرحلة الثانوية، طلاب أكاديميين، معلمين، موظفي حكومة وباحثين عن العمل، وحتى المواطنين القدامى وكل شخص صاحب فضول يريد توسيع آفاقه.

سوف تجدون أفضل المساقات الديجيتالية من أفضل المؤسسات الأكاديمية، وزارات حكومية وهيئات حكومية أخرى في إسرائيل. المساقات، التي تم افتتاحها بأعلى المستويات، مع التشديد على جودة التدريس، مع دمج للفيديوهات التوضيحية، وسائل تفاعلية متطورة، منتديات ومسارات متنوعة تعليمية متلائمة شخصيا.

نتمنى لكم تعلم ممتع ومثري!

דברי ההנהלה

"للمرة الأولى في إسرائيل أنشأنا وزارة للمساواة الاجتماعية هدفنا التركيز على تضييق الفجوات التي الآخذة في الازدياد في المجتمع الإسرائيلي".
ݘيلا ݘمليئيل, وزير المساواة الاجتماعية
"المساقات الأكاديمية الديجيتالية هي بمستوى أكاديمي عالي جدا وتمكّن المحاضرين من استخدام آليات متنوعة تجعل التدريس تجربة تفاعلية من ناحية الطالب، بما في ذلك دمج فيديوهات وعروض توضيحية تفاعلية ووسائل إعلام متقدمة"
"التعلم الرقمي هو أحد أهم الأدوات لتكافؤ الفرص وتضييق الفجوات الاجتماعية والاقتصادية في إسرائيل"
شاي- لي شبيݘلمان, رئيس مقر إسرائيل, في وزارة المساواة الاجتماعية
"التعلم في المنظمات الإسرائيلية سيصبح متاحًا في السنوات القليلة القادمة, أكثر مخصصة وفعالة من خلال منصة الحرم الجامعي ".
عيران رڤيڤ, مدير كامبوس IL